Facebook
 
 

حركة أزواج العملات في سوق الفوركس لديها اتجاه، ما يسمى بالاتجاه العام للسوق، و الذى فى النهاية يتم اتباعه جيداً و لكن لعمل أكثر الفعالية ينبغى على المتداولين أن يعرفوا اتجاهه فى بداية أسبوع التداول.


هناك العديد من العوامل ، والتي تشكل الاتجاه في سوق الفوركس :/p>

أولاً، حركة أزواج العملات يوم الجمعة في البورصة الأمريكية.

ثانياً الفجوة عند الفتح(فجوة السعر التى تحدث عند نهاية اليوم السابق و بداية اليوم التالى) فى منتصف ليل يوم الاثنين(فترة التداول الآسيوية) النتيجة هى أن مستويات المقاومة المكسورة فى الأزواج فى كثير من الأحيان تصبح مستويات دعم، و بعد أن حقق بداية من هذة المستويات، يبدأ فى التحرك فى أتجاه معين خلال الأسبوع.


بين جلسة التداول الأمريكية يوم الاثنين و جلسة التداول الآسيوية يوم الجمعة القناة السعرية لأعلى سعر فى مستويات المقاومة(على الفركتلات و التعرجات) يحدد نقطة البداية لزوج العملة، و التى تكسر المقاومة لأعلى أو لأسفل و كقاعدة يتحرك السعر فى الاتحاه العام للسوق.


الخاصية الأولى و الأساسية فى سلوك أزواج العملة فى سوق العملة هى حركتهم فى البورصة الأمريكية يوم الجمعة. هذا هو الأختبار الحقيقى لقوة الاتجاه العام للسوق و الاتجاه خلال أخبار نهاية الأسبوع.


إذا كانت مسألة الأخبار السلبية لم تؤثر على ارتدادات أزواج العملة يوم الجمعة، هذا يعنى أن الوسطاء و البنوك لم تكن مستعدة لمثل هذة الحركات القوية و الحركة يجب أن تبدأ يوم الاثنين.


إذا قامت العملة بعمل قفزة حادة فى اتجاه السوق، فهناك سيناريوهان:


أولا، الموجة الجديدة فى نفس الاتجاه العام، على سبيل المثال 400 نقطة، و التى قام زوج العملة باجتيازها الأسبوع الماضى، سوف تصبح الموجة الأولى، و الموجة الثالثة ستكون فى نفس الاتجاه، و التى ستساوى 640 نقطة، أطول بنسبة %60.

ثانياً، أن تكون فى بداية الموجة لمنتصف الاتجاه العام على الرسوم البيانية الأربع ساعات حتى الرسوم البيانية اليومية و الأسبوعية، العودة ستكون من %23 حتى %62، الحركة لها اتجاه، فى الأسبوع الجديد-ارتداد جديد على الاتجاه.


إذا لم يبدأ السوق فى حركته فى يوم الجمعة فى فترة التداول الأمريكية/ فهذا يعنى أن الوسطاء لم يتكمنوا من تحديد الاتجاه العام أو اتجاه الحركة للأسبوع القادم، و سيتم معرفة الاتجاه فقط يوم الاثتين.


من كل ما ذكر أعلاه يمكننا أن نستنتج أن: اعتماداً على سلوك موجات إليوت، فإن يوم الجمعة يحدد سلوك العملة لبداية الأسبوع القادم.


أولاً، إذا كانت القوة الدافعة المحتملة للاتجاه قوية جدا و كان هناك قفزة قوية فى الاتجاه يوم الجمعة، فيمكن توقع يوم الاثنين أو الثلاثاء سيحدث حركة عكسية(تصحيح) أو انعكاس للاتجاه أو موجة جديدة فى الاتجاه.

ثانياً، إذا قامت العملة بعمل ارتداد يوم الجمعة عكس الاتجاه العام، فستتحول حركة يوم الجمعة لحركة عكسية(تصحيح) أو ستصبح أول موجة فى اتجاه عكسى.

ثالثاً، إذا لم تبدأ العملة الحركة يوم الجمعة، فمن المتوقع أن تتكون الحركة فى الاثنين أو الثلاثاء.


خاصية هامة أخرى فى سوق الفوركس هى تحليل الأسبوع لتقويم الفوركس الأقتصادى القادم. لهذا الغرض فإنه من الضرورى تحديد الأحداث التى قد تتوقع الاتجاه العام للسوق و تقوم بتحديثه.


إلى جانب ذلك، هناك أكثر من خصوصية، لابد من الانتباه إلى الفجوة، و التى تظهر فى منتصف ليل الاثنين، إذا ما كانت أزواج العملة فتحت صعوداً أو هبوطاً و ماذا سيكون اتجاه زوج العملة بعد ذلك فى فترة التداول الآسيوية، كقاعدة ستتحرك العملة فى هذا الاتجاه الأسبوع القادم.


لكى تربح فى السوق، من الضرورى أن تفهم أن الاتجاه الذى يتكون خلال اليوم الواحد ليس له وجود بنفسه.


ينبغى أن يصل كل متداول أن يصل لهذا الاستنتاج الهام: أن العملة تقوم بالجزء الأكبر من الحركة حتى صدور الأخبار و أن الجزء الأصغر من الحركة يتم ملاحظته بعد التأكد من الأخبار.

عودة لقائمة المقالات
Open account
Open account
Make a deposit
Make a deposit
لا تستطيع التحدث الآن؟
اطرح سؤالك في الدردشة.