تم إعداد الأخبار في إطار التعاون الرسمي لشركة إنستافوركس مع نادي ليفربول لكرة القدم.

كانت المباراة النهائية لليفربول في موسم الدوري الممتاز والتي استضاف فيها برايتون بثابة إجابة على سؤالين في وقت واحد.

السؤال الأول حول ما إذا كان فريق يورجن كلوب التأهل لدوري الأبطال قد تم حله دون مشاركة مباشرة من الريدز، هزيمة تشيلسي المفاجئة أمام نيوكاسل أنهت آماله بالحصول على مركز ضمن الأربع الأوائل في الدوري الإنجليزي الممتاز.

كان من المهم بنفس القدر لكوبيتيس أن يكتشف ما إذا كان محمد صلاح نجم ليفربول سيحطم رقماً قياسياً من الأهداف التي سجلها كل من آلان شيرر وكريستيانو رونالدو ولويس سواريز في الدوري الإنجليزي الممتاز الذي يضم 38 مباراة.

وجاء الجواب في الدقيقة 26 عندما ضرب النجم المصري تسديدة بقدمه اليسرى في الزاوية اليمنى السفلى من شبَاك برايتون محرزاً 32 هدفاً لهذا الموسم، أدى الرقم القياسي الجديد إلى فوز صلاح بجائزة الحذاء الذهبي للدوري الإنجليزي الممتاز، قام زملائه بدعمه والفوز على برايتون 4-0.

سيواجه ليفربول الآن ريال مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا في 26 مايو في كييف، على هذه الملاحظة الإيجابية لا يمكن لليفربول سوى الفوز بالنهائي القادم في أهم منافسة في كرة القدم الأوروبية ويعيد الكأس بعد انقطاع دام ثلاثة عشر عامًا، وتتمنى إنستافوركس كشريك رسمي حظاً موفقاً لفريقها المفضل.

للرجوع الى قائمه الاخبار


Other company news

لا تستطيع التحدث الآن؟
اطرح سؤالك في الدردشة.