​باريك جولد تعيد النظر في فرصة الدمج مع نيومونت

​باريك جولد تعيد النظر في فرصة الدمج مع نيومونت

قدمت شركة "باريك جولد كوربوريشن"، وهي أكبر شركة منتجة للذهب في كندا، فرصة عملية دمج لشركة "نيومونت مينينج" الأمريكية للتعدين. وتوجد الأصول الرئيسية لشركة تعدين الذهب في الولايات المتحدة وبيرو والأرجنتين وجمهورية الدومينيكان، في حين أن أصول شركة نيومونت مينينج توجد في الولايات المتحدة وأستراليا وغانا وبيرو وسورينام.

في الوقت الحالي، تقترح الشركة الكندية دفع 2.5694 سهم باريك لكل سهم في نيومونت. وفقا للخبراء، فإن هذه الصفقة سوف تلبي ظروف السوق. ويشدد الخبراء على أن جميع الحسابات تستند إلى المتوسط المرجح لأسعار أسهم الشركات في بورصة نيويورك للأيام العشرين الأخيرة من التداول. إذا نجحت الصفقة، فسيحصل مساهمو شركتي باريك جولد ونيومونت على 55.9٪ و 44.1٪ من الشركة المندمجة على التوالي.

يتوقع الخبراء أن الصفقة ستولد فوائد تبلغ 7 مليارات دولار قبل الضرائب. تقدر إيرادات الشركة المتحدة بحوالي 15.6 مليار دولار، في حين من المتوقع أن تبلغ الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاء سبعة مليارات دولار. وسوف يصل إجمالي احتياطي الذهب إلى 141 مليون أوقية، وسيبلغ حجم الموارد 275 مليون أوقية.

Back

See aslo

لا تستطيع التحدث الآن؟
اطرح سؤالك في الدردشة.